ما اهمية توافق تصميم موقعك او قالب مدونتك مع شاشات الهواتف ؟




ما هو التصميم المتجاوب Responsive Design ؟


هو تصميم مرن يستطيع تغيير شكله وابعاده وفقا للجهاز الذى يدخل منه الزائر فعندما يدخل الزائر من الكمبيوتر العادى يظهر التصميم بشكل يناسب الكمبيوتر العادى وعندما يدخل من جهاز لوحي (ايباد) يتغير شكل وابعاد الموقع بما يناسب مقاس الشاشة الجديدة وكذلك الامر بالنسبة للموبايل وغيره من الاشكال والاحجام المختلفة للاجهزة التي يستطيع الزائر تصفح الانترنت من خلالها.
ما أهمية توافق الموقع الإلكتروني مع جميع أنواع الأجهزة؟
أكد عدد من الدراسات أن عملية التصفح عبر الهاتف المحمول قد تخطت تلك التي تجري بالإعتماد على أجهزة الكمبيوتر والأجهزة المحمولة. يُعتبر هذا التقدم التقني مصدر قلق لأصحاب الأعمال لأنها توحي بزيادة التعقيدات والتكاليف، فكيف يمكن التعامل مع هذا التغيير؟
يُعتبر تصميم موقع الكتروني متجاوب الحل الأمثل لأصحاب الأعمال الحريصين على مواكبة أحدث الإنجازات في عالم التكنولوجيا. يُتيح التصميم المتجاوب الفرصة لعرض واستخدام موقعك من خلال العديد من الأجهزة. نؤكد لك في بلو على أن التصميم المتجاوب سيمنح مستخدمي الهاتف النقال تجربة مثيرة وسيحقق رضا اصحاب المواقع الإلكترونية.


أهم مميزات اعتماد التصميم المتجاوب


تقليل التكلفة
قبل تواجد التصميم المتجاوب، كان تصميم موقع الكتروني قابل للاستخدام عبر الهاتف المحمول يتطلب تصميم موقع اخر منفصل بقوالب منفصلة مما أدى إلى تكاليف اضافية. لذلك، وعند تطوير التصميم المتجاوب، أصبح هنالك امكانية لتخصيص الموقع ليناسب حجم شاشات كافة الأجهزة. هذا يدل على أنه عليك فقط تطوير موقع الكتروني واحد مما سيوفر الكثير من الأموال.


الاستدامة
لأننا نهتم بالإستمرارية، اختر التصميم المتجاوب لتجعل موقعك الإلكتروني فعال لمدة أطول. نعدك بموقع ذو فاعلية مستمرة.

الميزة التنافسيّة

من المحتمل أن منافسيك لم يسمعوا بالتصميم المتجاوب بعد حيث أنه لا زال في المراحل التطويرية. لذلك، باستطاعتك الفوز بالمنافسة عن طريق منح زبائنك تجربة فريدة بغض النظر عن الجهاز الذي يستخدمونه.

توفير الوقت
من المؤكد أن تصميم موقع الكتروني واحد يساهم في توفير الوقت فليس هناك داعي للقيام بخطوات تصميم موقع الكتروني جديد في كل مرة يتم فيها اطلاق جهاز جديد ولا إلى القيام بعقد الكثير من اللقاءات.




لا تترد باكتساب زوار وزبائن جدد من خلال منحهم تجربة ممتعة، اختر التصميم المتجاوب!

و لكن...
يجب الإنتباه أن التصميم المتجاوب لا يعمل في جميع الحالات. يرجع هذا الإعتقاد إلى حداثة الخدمة لذلك من المتوقع أن يحدث التباس في الفهم. لتتعرف ما اذا كان التصميم المتجاوب ينطبق على الخطة التطويرية لموقعك الإلكتروني اقرأ التفاصيل التالية.


الموقع المتفاعل
لا يمكن للتصميم المتجاوب العمل في المواقع التي تتطلب تفاعل من المستخدمين. في هذه المواقع، يُفضل أن يكون التصميم مقتصراً على المهام الوظيفية، كمواقع التواصل الإجتماعي والبوابات الإلكترونية التي يكون فيها اداء الوظائف أهم من التصميم.
المواقع المعتمدة على المحتوى
يعمل التصميم المتجاوب في حال كان موقعك يعتمد على المحتوى أكثر من على تفاعل المستخدم. هذا ينطبق على مواقع المجلات و الصُحف حيث أن المحتوى مرن ومتجاوب.


المواقع التي تحتوي على وسائط كبيرة الحجم و رسوم متحركة
اذا كان موقعك الالكتروني يتميز بالتقنيات المتطورة الكبيرة و القدرات الوظيفية مثل JAVASCRIPT، AJAX وغيرها، فإن التصميم المتجاوب لن يعمل جيداً حيث أن هذه المواقع ستكون بطيئة على أجهزة الهواتف الذكية مما يؤدي إلى فقدان كلاً من وقت المستخدم ورضاه.


الحالة والمحتوى
لحالة مستخدم الموقع ومحتوى الموقع دور في اختيار التصميم المتجاوب وذلك حتى لا يتم خذل توقعات المستخدم. على سبيل المثال، فإن موقع للخطوط الجوية معروض من خلال شاشة هاتف ذكي يُتيح لمستخدمه استعراض بعض التفاصيل والتخصيصات المحددة مما يؤدي إلى عدم تلبية طلب المستخدم الكلي.  في هذه الحالة، فإن الهواتف الذكية تسمح للمستخدم بعرض عدد محدود من التخصيصات المتعلقة بالرحلة الجوية كحالتها مثلاً.


التصميم المتجاوب ليس موقعا فرعياً لموقعك الأصلي
اذا كنت تعتقد أن الموقع ذو التصميم المتجاوب نسخة مصغرة من موقعك الأصلي تُناسب شاشة الهاتف الذكي فتوقف. عليك أن تعي أن التصميم المتجاوب يأخد بعين الإعتبار توقعات المستخدم والذي لا يبهره ظهور نفس الموقع على شاشة الحاسوب والهاتف الذكي. عليك أن تُميّز تجربة مستخدم موقعك عن طريق تحويله إلى موقع ملائم، ذو صلة، والأهم من ذلك، سياقي. على سبيل المثال، فإن موقع للبنك على الهاتف المحمول يتضمن محتوى يتعلق بالمضمون ويسمح للمستخدمين الدخول على الحسابات، الفواتير، الودائع وغيرها. من جهة أُخرى، يُعرض نفس الموقع الالكتروني من خلال الحاسوب بشكل مختلف حيث أنه يحتوي على محتوى تسويقي، نماذج تطبيقات، آله حاسبة وغيرها.


التكاليف مقابل احتياجاتك الأساسية
تذكر دائماً أن التصميم المتجاوب مجرد خيار، و لذلك خُذ بعين الإعتبار الميزانية اللازمة للقيام بما هومطلوب لتنفيذ أعمالك وتحقيق أهدافك قبل اعتماد التصميم المتجاوب. بالرغم من أن التصميم المتجاوب ثورة حديثة في عالم التكنولوجيا إلا أنه قد لا يكون الخيار الأمثل، من المحتمل أن يحقق موقع الكتروني تقليدي أهدافك بشكل أفضل.


يُعتبر التصميم المتجاوب مُكلفاً بسبب الجهد والعمل الذي يتم القيام به لضمان اداءه الجيد والخدمات مرتفعة الثمن التي يتم استخدامها مثل الدراسات التمهيدية التي تُنفّذ لتصميم صفحات تطابق اجهزة المستخدمين وتعكس أهداف صاحب الموقع. كذلك، يستغرق تصميم صفحات مطابقة لأجهزة المستخدمين الكثير من الوقت. يتم مؤخراً إعطاء التفاصيل الكثير من الإهتمام حيث أن هناك تزايد في إجراء اختبارات ضمان و تطويرالمواقع كلما تزايد حجم الأعمال.


محددات التصميم
من المهم فهم أن التصميم المتجاوب له مُحددات حيث أن المواقع ذات الجودة العالية والأداء السريع تحتاج إلى تصاميم بسيطة وصغيرة. لذلك، فإن الرسومات كبيرة الحجم، الخلفيات المعقدة، حجم الخطوط التنوع، ورسومات الفلاش المتحركة تعمل على التقليل من سرعة الأداء. لذلك فإننا في بلو نعمل على تجهيز تصاميم بسيطة لتحقيق أداء أسرع وملائم لأجهزة المستخدمين.


تطبيقات الهاتف
التصميم المتجاوب لا يشمل تطبيقات الهاتف المحمول. من المهم فهم أن تطبيقات الهاتف تتطور بشكل منفصل على الألواح الالكترونية والأجهزة الأخرى.











مقالات ذات صلة